close
مقالات

ظل الشيطان… في الحكومة والبرلمان !

20150930_164630

«حبي لنفسي دون حبي لبلادي»، «من الأفضل ان يخشاك الناس على ان يحبوك»، «الغاية تبرر الوسيلة» هذه بعض أقوال ميكيافيلي أبوالفكر السياسي الاوروبي الحديث، صاحب كتاب «الأمير» الأكثر تأثيرا في صناعة الديبلوماسيات العامة… هذه الاقوال ومنطلقات المذهب السياسي الميكيافيلي هي التي جعلت دارسي حياته

وكتابه «الأمير» يختارون عنوان «ظل الشيطان على الارض» (طباعة دار الكتاب العربي). انني لا أشك لحظة – وأحسبك معي – ان مسيرة البرلمان الكويتي والحكومة قد بلغت حدا من الانتهازية وتجلت في التفريق بين الاخلاق والقيم وبين السياسة ومن جهة أخرى التفريق بين الاخلاقيات العامة والاخلاقيات الخاصة… وإذا كان ميكيافيلي منافقا كبيرا – حسب موسوليني – حيث يبرهن من خلال النظرية عن خبرة عميقة قلما توافرت لغيره من كتاب السياسة لاسيما عندما يبلغ ذروة دهائه في الفصل الخامس من كتابه، عندما يتحدث عن كيفية الاعراض عن المنافقين!!
وهو يرى ان معظم فساد السياسات يأتي عن طريق الوزراء، فلا هم موظفون صغار ليسمعوا ويطيعوا صامتين ولا هُم على قمة هرم السلطة ليستبدوا ويفرضوا سياساتهم الشخصية دون خوف من انتقام الاعلى من الاسفل.
قبل شهر التقيت الدكتور عبدالله النفيسي عرضا في ادارة الجوازات، وسألته عن رأيه في الحكومة… فقال أنا قلت رأيي في محاضرتي بديوانية «سعد المعطش» الزميل في «الراي» بأن حكومتنا من علامات الساعة !!
والذي أراه ان البلاء طمّ وعمّ البرلمان والحكومة بعد تنازل أكثر البرلمانيين عن قيمهم… مبادئهم… أخلاقهم…. مروءتهم… قسمهم… وهذا يدركه كل مراقب لمجريات الاحداث السياسية الأخيرة… لذا فإن شعبنا المنكوب اتفق على حقيقة واحدة، هي ان الحكومة والبرلمان تعانقا تحت مظلة الشيطان !

Tags : الشيطان