close

ال

بيني وبينكم 2007

بيني وبينكم 2007 الحلقة السادسة والعشرون ال البيت والصحابة ج 2

2007 EPS 26
https://youtu.be/gt7tV9Z3j8E?list=PL2ap71sMs7rSJg9sMtcBRaX1QWxbI7iXT (آل البيت والصحابة) ما من مجتمع من المجتمعات، أو أمة من الأمم، إلا ولها رموزها التي تعتز بها، وتستمد منها المعاني الكثيرة، وترى أنها تجسد الإضاءات المشرقة في تاريخها الطويل، فالأمم بأحداثها، ورموزها التي تشرفها. وفي الفلسفة المعاصرة، هناك ما يعرف بالمخيال الإنساني، وفحواه أن ما من مجتمع إﻻ وفي مخياله مرجعيات، فمثلاً: عندما يقع لأمة الإسلام حدث عظيم، فإننا نسارع إلى قول: أين صلاح الدين؟! لأن المخيال مسكون بهذا المثل الرائع المنقذ، الذي حقق إنجازات تاريخية ضخمة، ولذا فإننا نتلمس مثل هذا النموذج لهذه الأوضاع، وهكذا لكل أمة تماثيلها، وشاراتها، ورموزها. إن من رموزنا التي ﻻ يمكن أن
اقرآ المزيد
بيني وبينكم 2007

بيني وبينكم 2007 الحلقة الخامسة والعشرون ال البيت والصحابة ج 1

2007 EPS 25
https://youtu.be/LJX8D95NLv8?list=PL2ap71sMs7rSJg9sMtcBRaX1QWxbI7iXT (آل البيت والصحابة) ما من مجتمع من المجتمعات، أو أمة من الأمم، إلا ولها رموزها التي تعتز بها، وتستمد منها المعاني الكثيرة، وترى أنها تجسد الإضاءات المشرقة في تاريخها الطويل، فالأمم بأحداثها، ورموزها التي تشرفها. وفي الفلسفة المعاصرة، هناك ما يعرف بالمخيال الإنساني، وفحواه أن ما من مجتمع إﻻ وفي مخياله مرجعيات، فمثلاً: عندما يقع لأمة الإسلام حدث عظيم، فإننا نسارع إلى قول: أين صلاح الدين؟! لأن المخيال مسكون بهذا المثل الرائع المنقذ، الذي حقق إنجازات تاريخية ضخمة، ولذا فإننا نتلمس مثل هذا النموذج لهذه الأوضاع، وهكذا لكل أمة تماثيلها، وشاراتها، ورموزها. إن من رموزنا التي ﻻ يمكن أن
اقرآ المزيد
بيني وبينكم 2006

بينى وبينكم 2006 الحلقة التاسعة من حكم ال البيت ج 2

2006 EPS 30
https://youtu.be/seCh1W1VvIc?list=PL2ap71sMs7rQY_dbEvwk4M-fK2ot9V4sD (من حكم آل البيت) في كل يوم، وفي كل صلاة نقول: (اللهم صلِ على محمّد، وعلى آل محمّد، كما صليت على إبراهيم، وعلى آل ابراهيم، وبارك على محمّد، وعلى آل محمّد، كما باركت على إبراهيم، وعلى آل ابراهيم، إنك حميد مجيد). هذه الصلاة الإبراهيمية: هي إقرار، ويقين باعترافنا، وحبنا، ووﻻئنا، وانتمائنا لمحمّد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم، وللدين الحنيف الذي أتى به الأنبياء كلهم، وهو توحيد الله سبحانه وتعالى، وإخلاص العبادة له. وكل واحد منا يحب أصحاب المعادن الطيبة، والمقامات العالية، والأخيار من الناس، ولو كان هذا الفاضل من غير بيئتك، أو إقليمك، أو عرقك الذي تنتمي
اقرآ المزيد
بيني وبينكم 2006

بينى وبينكم 2006 الحلقة الثامنة من حكم ال البيت ج 1

2006 EPS 8
https://youtu.be/-TOB8Kqv7k0?list=PL2ap71sMs7rQY_dbEvwk4M-fK2ot9V4sD (من حكم آل البيت) في كل يوم، وفي كل صلاة نقول: (اللهم صلِ على محمّد، وعلى آل محمّد، كما صليت على إبراهيم، وعلى آل ابراهيم، وبارك على محمّد، وعلى آل محمّد، كما باركت على إبراهيم، وعلى آل ابراهيم، إنك حميد مجيد). هذه الصلاة الإبراهيمية: هي إقرار، ويقين باعترافنا، وحبنا، ووﻻئنا، وانتمائنا لمحمّد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم، وللدين الحنيف الذي أتى به الأنبياء كلهم، وهو توحيد الله سبحانه وتعالى، وإخلاص العبادة له. وكل واحد منا يحب أصحاب المعادن الطيبة، والمقامات العالية، والأخيار من الناس، ولو كان هذا الفاضل من غير بيئتك، أو إقليمك، أو عرقك الذي تنتمي
اقرآ المزيد
بيني وبينكم 2005

بينى وبينكم 2005 الحلقة الثالثة عشر ال البيت

2005 EPS 13
https://youtu.be/bgeZinhnE1I?list=PL2ap71sMs7rT-SHodE1B8gBtFF5J4Wg8U مبرة الآل والأصحاب ريادة في العمل الخيري نحن نعلم أن العمل الخيري متنوع ومتعدد في عالمنا الإسلامي، إلا أن الإبداع والإضافة تكون في فتح مغاليق، ولمس مجالات غير مطروقة. ومن تلك المؤسسات التي يصدق فيها هذا الأمر مبرة الآل والأصحاب، والتي كتب في التعريف بها أنها لون جديد من العمل الخيري في الكويت، ودعوة للمساهمة في نشر تراث الآل والأصحاب لما فيه وحدة الأمة، والوحدة الوطنية، وهذه بلا شك يحتاجها كل مجتمع. ولتقريب الصورة أكثر، وحتى يكون الحديث واقعيًّا، لا نظريًّا، قمت بزيارة لمبرة الآل والأصحاب، واجتمعتُ فيها بالدكتور عبد المحسن الخرافي، رئيس مجلس الإدارة، وكان لي معه هذا
اقرآ المزيد
آل البيتبيني وبينكم 2004

بينى وبينكم 2004 الحلقة الرابعة والعشرون ال البيت ج 2

2004 EPS24
  https://youtu.be/hXEUXfsQlJw?list=PL2ap71sMs7rQQowURPhLhPPyCTjD0Uz5j (أهل البيت/ ج2) أما الحق الثاني من الحقوق المعنوية لآل البيت فهو: حق الصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وآله. انظروا إلى المحبين من العشاق من أهل الشعر، والغناء، وغيرهم، كيف يتلوى الواحد منهم وهو يذكر معشوقه، وحبيبه، كيف لا ينام الليل، وكيف يقضيه بالسهاد، والأرق، والحديث عن البعاد، والهجر، وهذا كله في محبة بشر، وربما تكون هذه المحبة مصلحية، وقتية، من أجل قضاء وطر، أو افتتان بصورة، فكيف بمحبة خاتم الأنبياء والمرسلين، نبينا وحبيبنا وقرة عيوننا محمد صلى الله عليه وآله وسلم، صاحب الشفاعة العظمى، الذي جاء لهداية الإنسانية جمعاء، وكيف بمحبة أهل بيته
اقرآ المزيد
بيني وبينكم 2004

بينى وبينكم 2004 الحلقة الثالثة والعشرون ال البيت ج 1

2004 EPS 24
  https://youtu.be/6L9Lkef7WBw?list=PL2ap71sMs7rQQowURPhLhPPyCTjD0Uz5j (أهل البيت/ ج1) (اللهم صل على محمد، وعلى آل محمد، كما صليت على آل ابراهيم، وبارك على محمد، وعلى آل محمد، كما باركت على آل إبراهيم، في العالمين إنك حميد مجيد). هذه الصيغة التي يحفظها ملايين المسلمين، حتى ممن كان مفرطاً في صلاته، هذه الصيغة الخالدة الأبدية التي فرضها الله سبحانه وتعالى على المسلمين تخليداً لذكرى نبيهم، وارتباطاً بخاتم الأنبياء، واستمراراً مع النفحة النبوية إلى أن يلقى الإنسان ربه. وقفة روحانية إيمانية مع آل البيت، أو أهل البيت، أو العترة الطاهرة، أو الأشراف، مسميات كثيرة نقرأها في الكتب، وكلها لمسمى واحد، ودلالة واحدة. يقول أهل اللغة: إن الآل،
اقرآ المزيد